حصيلة عمليات التخريب و الترويع لجماعة الاخوان الارهابية امس الجمعة بالاسكندرية

كتب احمد عبد الفتاح : أسفرت عمليات الترويع و العنف التي قامت بها جماعة الاخوان الارهابية باﻹسكندرية امس الجمعة عن إصابة ضابط و شرطيين و مواطنين جراء إستهداف دوريات أمنية غرب المدينة . 
حيث أصيب ضابط شرطة و مجندين خلال إستهداف دورية أمنية بعبوة ناسفة أثناء تمشيط منطقة القباري غرب الإسكندرية .
و بالفحص تبين العثور على عبوة ناسفة متصلة بشريحة هاتف محمول وتم تفجيرها أثناء مرور الدورية عن بعد مما أدي إلي إصابة الضباط و شرطيين .
و في نفس السياق كانت الدورية اﻷمنية المكلفة بتأمين طريق اﻹسكندرية – مطروح الساحلي تقوم بالمتابعة للحالة الأمنية في نطاق قسم شرطة الدخيلة قد رصدت سماع صوت عالى مصدره جزيرة منتصف الطريق أمام بوابة الميناء رقم 8 .
أنتقلت القوات للفحص و تبين أن مصدر الصوت عبوة بدائية الصنع و نتج عن إنفجارها إصابة عدد 2 مواطنين أحدهما قائد سيارة رحلات و الأخر كان مترجلاً تصادف مرورهما بالمكان مما نتج عنه إصابتهما بإصابات خفيفة و حدوث تلفيات بسيارة الرحلات .
تم نقل السائق للمستشفى لتلقى العلاج و إزالة أثار الحادث و تسييل الحركة المرورية .
و في سياق متصل أنفجرت عدد من العبوة الناسفة في عدد من مناطق المحافظة أبرزهم منطقة الورديان غرب الإسكندرية و طريق جمال عبد الناصر شرق المحافظة دون وقوع إصابات بشرية ما أدى إلى تعطل حركة المرور بتلك المناطق لبعض الوقت .
و في سياق أخر نجحت الأجهزة الأمنية في إحباط محاولة تفجير أتوبيس تابع لهيئة النقل العام بالمحافظة خلال مروره بطريق الإسكندرية- مطروح الساحلي بمنطقة البيطاش، بعد تفكيكها .
كانت أجهزة اﻷمن قد تلقت بلاغ بوجود جسم غريب داخل أوتوبيس، تابع لهيئة النقل العام يحمل رقم (س ب ر 5238 مصر ) بمنطقة البيطاش .
تم إخطار الجهات المعنية و أنتقل مأمور و ضباط القسم و فرق كشف و تأمين المفرقعات و الحماية المدنية .
و بالفحص تبين وجود كيس بلاستيك أسود اللون بداخله زجاجة بلاستيكية بها مادة بترولية و كيس بداخله مادة غير معلومة متصلين بدائرة كهربائية و ثلاث بطاريات صغيرة الحجم أسفل أحد المقاعد بالأوتوبيس .
قام فريق كشف و تأمين المفرقعات بتأمين إخراجها من الأوتوبيس و التعامل معها و تشتيتها باستخدام مدفع المياه والتحفظ عليها .
و تمكنت أجهزة اﻷمن من القبض علي عدد من اﻷرهابين خلال مشاركتهم في تظاهرات مناهضة لأمن الوطن بشرق و غرب المدينة
كانت المتابعات اﻷمنية قد رصدت قيام عدد من اﻷرهابين المنتمين لتنظيم اﻷخوان اﻷرهابي بتنظيم مسيرات مرددين هتافات معادية للقوات المسلحة و ‏الشرطة و معطلين للحركة المرورية و ‏المواصلات العامة و الخاصة رافعين لافتات مدون عليها علامة رابعة .
تم الدفع بالقوات المشتركة فى الأقوال ‏الأمنية و التي تمكنت من ضبط عدد 35 شخص منهم و بحوزة أثنين منهم مبالغ مالية كبيرة يقوم بتوزيعها على المشاركين فى المسيرات و الباقي بحوزته كمية من المنشورات التحريضية و الشماريخ و الألعاب النارية .
و علي صعيد أخر رفض مساعد وزير الداخلية لأمن اﻹسكندرية اللواء أمين عز الدين طلب 35 ضابط شرطة بنقل خدماتهم إلي محافظة شمال سيناء للمشاركة في مكافحة اﻷرهاب هناك .
و كان الضباط قد تقدموا بطلبات رسمية إلي حكمدار المحافظة يطالبون نقلهم للعمل في محافظة شمال سيناء عقب اﻷعمال اﻷرهابية التي إستهدفت كتيبة عسكرية و أسفرت عن إستشهاد العشرات من رجال الجيش و الشرطة .
و بالعرض علي مدير أمن اﻹسكندرية رفض الطلبات مؤكدا أن مكافحة اﻷرهاب في اﻹسكندرية لا يقل أهمية عن مكافحته في سيناء موضحا أن اﻷسكندرية تحتاج إلي تكثيف الجهود للقضاء علي تلك اﻷعمال اﻷرهابية .

ارشيفية

ارشيفية

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s