ندوة عن المشاركة السياسية والمجتمعية لدعم العملية الانتخابية

APN  : نظم مركز اعلام غرب الاسكندرية امس الاربعاء ندوة بمدرسة طاهر بك التجريبية بعنوان ” المشاركة السياسية ودعم العملية الانتخابية . 

وأدار اللقاء مجدى سعد الغريب مدير المركز الذى أكد على أهمية المشاركة للمواطنين فى المرحلة القادمة من أجل  اختيار من يعمل من أجل مصر ولتفعيل الدستور ” .

كما حاضر بالندوة الدكتور ايهاب عبد الخالق ” استاذ خدمة الفرد وعضو هيئة التدريس بالمعهد العالي للخدمة الاجتماعية ” حيث تناول مفهوم المشاركة السياسية فالمشاركة تعنى أى عمل تطوعى من جانب المواطن بهدف التأثير على اختيار السياسات العامة وإدارة الشئون العامة أو اختيار القادة السياسيين على أى مستوى حكومى أو محلى أو قومى .
و اشار عبد الخالق الي اسهامات المواطنين فى توجيه عمل أجهزة الحكومة أو أجهزة الحكم المحلى للقيام بالمهام التى يتطلبها المجتمع سواء كان طابعها استشارياً أو تقريرياً أو تنفيذياً أو رقابياً، وسواء كانت المساهمة مباشرة أو غير مباشرة. المشاركة تعطى الجماهير حقاً ديمقراطياً يمكنهم من محاسبة المسئولين عن أعمالهم إذا ما قصروا فى الأداء، ذلك لأن المواطنين الذين لديهم معرفة وعلم بمجريات الأمور يمكنهم الحكم تماماً على مدى جودة الأداء الحكومى. بالإضافة إلى أن المشاركة تدعم العلاقة بين الفرد ومجتمعه.الأمر الذى سينعكس بالضرورة على شعوره بالانتماء لوطنه الكبير.

كما تناول الدكتور عبد الخالق صور وأشكال المشاركة وأكد على أن المشاركة السياسية واجباً مدنياً على المواطنين، وكلما زادت المشاركة كان ذلك دليلاً على صحة المناخ السياسى وسلامته، فضلاً عن أن المشاركة تعتبر أفضل وسيلة لحماية المصالح الفردية منوها الي ان المشاركة حق وواجب فى آن واحد فهى حق لكل فرد من أفراد المجتمع وواجب والتزام عليه فى نفس الوقت، فمن حق كل مواطن أن يشارك فى مناقشة القضايا التى تهمه وأن ينتخب من يمثله فى البرلمان وأن يرشح نفسه إذا ارتأى فى نفسه القدرة على قيادة الجماهير والتعبير عن طموحاتهم فى المجالس النيابية. ، كما أن المشاركة واجب على كل مواطن، فهو مطالب بأن يؤدى ما عليه من التزامات ومسؤوليات اجتماعية تجاه قضايا مجتمعه لاحداث التغيير اللازم نحو التوجه التنموى فى المجتمع وضرورة ضمان توفير المتطلبات والاحتياجات الأساسية للجماهير مثل الغذاء والكساء والمسكن الملائم والصحة والتعليم وفرص العمل وحرية التعبير وغيرها من الاحتياجات التى تحقق الإشباع المادى والنفسى للإنسان، ويتيح له قدراً من الاستعداد للمشاركة فى الحياة العامة داخل وطنه.  

كما عرض الدكتور ايهاب عبد الخالق أهداف الانتخابات في تمكين المواطنين من التعبير عن رأيهم وتجعل الممثلين يخضعون للمحاسبة وتؤدي إلي الطمأنينة في المجتمع وتعزز شعور المواطن بالكرامة وتمكن النظام السياسي من معرفة توجهات الرأي العام وتكرس لمبدأ الامة صاحبة السيادة .

في ختام الندوة عرض استاذ خدمة الفرد وعضو هيئة التدريس بالمعهد العالي للخدمة الاجتماعية معايير نجاح الانتخابات الحرة والديمقراطية وهي حق المواطن ان يكون مصوتاً أو مرشحا وان تكون الانتخابات نزيهة ودورية ويكون الانتخاب بالاقتراع العام وتكون علي قدم المساواة بين الناخبين والتصويت السري وتضمن الانتخابات التعبير الحر عن إرادة الناخبين .

1

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s