مكتبة الإسكندرية تنظم حلقة نقاشية حول خصوصية الدلتا الثقافية

كتب محمد محجوب أبو العلا: نظمت مكتبة الإسكندرية صباح امس الاربعاء حلقة نقاشية بعنوان “خصوصية الدلتا الثقافية.. رؤية للتفاعل”، وذلك ضمن مشروع “الحوارات الثقافية” الذي تقوم المكتبة بتنفيذه في إطار مشروع “دعم التنوع الثقافي والابتكار في مصر” الممول من الاتحاد الأوروبي, و ذلك في مكتبة بوكس اند بينز – المنصورة،
تاقشت الحلقة ثقافة الفلاحين، وهى كلمة أصبحت موصومة بالتخلف والانتصار للأفكار الرجعية وهي ما يبدو أنه يحتاج إلى مراجعة وإعادة تقييم ورد اعتبار، والبحث عن شكل العلاقة بالمركز المسيطر على كل أشكال الإعلام والذي يوجه الجميع لشكل محدود وثابت للثقافة التي تعبر عنه ويلزم الجميع باحترام هذا الشكل كثقافة سائدة صحيحة متجاوزًا الاختلاف بين سكان العاصمة وسكان الأقاليم في نمط الحياة والتفكير.
المنطقة التي تناقشها الحلقة –وهي منطقة الدلتا- تتكون من مدن صغيرة ومراكز أصغر وقرى كبيرة وعزب ونجوع، وليس لدى أي منا مقياس أو مسح لنوع الثقافة المسيطرة بين أهلها بعيدًا عن التوجهات السياسية والدينية.. فلا معرفة لنا برأيها الفعلي بالمرأة ولا بمعنى الحرية وما تمثله لهم. ومعرفة هذه التفاصيل بالتأكيد سيسهل التواصل والتفاعل مع وبين سكانها وبين باقي سكان المحروسة لتضيف إلى الثقافة المصرية قيمها وتتطور للأرقى في تفاعلها مع الباقين.
ومن هنا تظهر الحاجة الملحة للتعرف على أشكال الإبداع في المنطقة وتصنيفه والتعارف عليه والتأكيد على خصوصيته الثقافية والبحث في مشاريع مشتركة للعمل الإبداعي؛ ليكون أكثر تأثيرًا في الواقع اليومي.

المكتبة

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s