مؤتمر العربية و العولمة يؤكد عل يضرورة تفعيل الفصحي في كافة المجالات

كتبت دعاء عز العرب : عقد امس الاثنين مؤتمر اللغة العربية بكلية الأداب جامعة الأسكندرية تحت عنوان ” العربية والعولمة “والذي ينظمه عميد كلية الأداب الأستاذ الدكتور عباس سليمان وقسم اللغة العربية بكلية التربية جامعة الأسكندرية برئاسة الدكتور سالم عبد الرازق وفرع ثقافة الأسكندرية و الاستاذ محمد حمدي و الدكتور مراد حسن عباس وبمشاركة الدكتور سيد عبد الغفار أستاذ الدراسات الأسلامية بقسم اللغة العربية والدكتور صابر جويلي أستاذ النقد والبلاغة بقسم اللغة العربية وذلك بين لفيف كبير من الطلبة والطالبات وطلبة الدراسات العليا من أبناء قسم اللغة العربية .

وتحدث الدكتور عباس سليمان عميد كلية قائلا ان اللغة العربية لغة القرأن الكريم بالأضافة أنها كانت اللغة الأولي في العالم فكانت لغة العلم ولغة والفلاسفة وكان من يريد أن يتعلم فعلية تعلم اللغة العربية .

كما تحدث مراد عباس أستاذ الأدب والبلاغة ورئيس قسم اللغة العربية موضحا انه كانت هناك لغة صغيرة السن نمطية الكلمات وكانت هذه اللغة تتهيأ أن تكون وليفة الحضارات والفلسفات وبعد قليل أندثرت وقد قامت هذه اللغة علي أكتاف عظماء ونريد ان تكون أمتداد لهؤلاء العظماء وخلف لهم .

و من جانبه اوضح سالم عبد الرازق رئيس قسم اللغة العربية بكلية التربية ان اللغة العربية وسيلة أتصال بين الخالق والمخلوق مستعينا بالآية الكريمة ” أنا أنزلنا الذكر وأنا له لحافظون ” واللغةالعربية هي أساس العلم والتعلم وأساس الدين ثم أشار في حديثه لعدة تساؤلات ابرزها  هل ألزمت الدواله الطلبة في مراحل التعليم المختلفة أت يتحدثوا اللغة العربية ما ينبغي أن يكون ؟ .. وهل يتحدث الأساتذة في محاضراتهم باللغة العربية ما ينبغي أن يكون ؟ منوها ان من أمن العقوبة أساء اللغة لماذا لا تلزم الجامعات المصرية الطلبة والأساتذة باللغة العربية داخل المحاضرات ومن لايلتزم يعرض للعقوبة وللمسائلة القانونية .

وتحدث ايضا الأستاذ محمد حمدي رئيس قسم ثقافة الأسكندرية : لمواجهة العلمانية والعولمة ولمواجهة الأخطار المهدده للغة العربية لابد من لإستيعاب المتغيرات لمسايرة العصر ومواجهة العولمة حيث تشتد من حولنا العولمة ولانملك أن نحرك لها ساكنا وفي ظل الرأسمالية للحصول علي وظيفة لابد من تعلم اللغات الأجنبية دون اللغة العربية

و اكد الأستاذ سيد عبد الغفار أستاذ الدراسات الأسلامية بقسم اللغة العربية علي حرص المساهة لسلامة اللغة العربية والعناية بها

موضحا انه كان في عصر الفصاحة العربية تعريب فأصبح تغريب بعد ماكان تعريب و كل المفرادات الاعجمية كانت تعرب وكانت تنطق بلسانعربي فصيح واللغة العربية كانت في عظمتها وعبرت عن عصور الأدب العربي والمعني الثاني هو المعني اللغوي في ظل الاحتلال

البريطاني فيما يتعلق بالتغريب التبعي احلال الثقافة الغربية في نشر العادات ومحاربة اللغة العربية والدين واللغة العربية لغة الفكر والثقافة والادب والعادات الاوربية مع تلك الحملات استهوت الناس وأرادوا  التقليد اللاواعي واحب الناس اللغة الغربية واقبلوا عليها

وقد اكد ايضا انه لابد وان تكون اللغة العربية امامك وانت تتعلم اي لغة اجنبية ولابد أن يطغي عليها اللغة العربية .

وتحدث صابر جويلي أستاذ بقسم اللغة العربية عن البراعة في اللغة شئ رائع ولابد من عدم أكتساب القيمة من الخارج والعولمة يشبة فيها العالم بقرية صغيرة وكل ما يحدث في الدول يؤثر في العالم الأخر ومصر لاتستطيع ان تنغلق علي نفسها لأنها جسر مفتوح علي العالم ولكن بالحفاظ علي هويتنا وأهمها اللغة العربية فالهوية تدعم من خلال اللغة العربية

وانتهي المؤتمر بعدة توصيات لتفعيل لغة الضاد في كافة المجالات  :

1 – أن ينعقد هذا المؤتمر سنويا في مثل هذا اليوم وان يكون دوليا

2 – اللغة العربية تكون لغة أساسية في كل الكليات العملية والنظرية

3 – أدراج مهارات القراءة باللغة العربية

4 – تفعبل قانون اللغة العربية وخاصة في مجال الأعلام

5 – تفعيل الأتصال مع مع المدارس والجامعات للغات الخارجية

6- تفعيل اللغة العربية

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s